موظفة في المستشفى الجهوي بالقصرين تسجل أفراد عائلتها صوريا للإنتفاع بخدمات الضمان الإجتماعي


ورد في التقرير السنوي لسنة 2017 الذي نشرته الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد على موقعها الالكتروني، بأنها تلقت عريضة مفادها التبليغ عن وجود تجاوزات بالمستشفى الجهوي بالقصرين وتحديدا بمصلحة الفوترة منسوبة لمتصرفة بالمصلحة المذكورة.

وجاء بالعريضة وفق تقرير الهيئة أن هذه الأخيرة قد تعمدت تسجيل المرضى الوافدين على المستشفى وأفراد عائلتهم المنتفعين بخدمات الصندوق الوطني للتقاعد والحيطة الاجتماعية وبخدمات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، ثم تقوم بنسخ دفاتر علاجهم وتسجيلهم لأكثر من مرة قصد الترفيع في مداخيل المستشفى وهو ما يتسبب في إثقال كاهل الصندوق الوطني للتقاعد والحيطة الاجتماعية والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.
وجاء في نفس التقرير انه بمزيد التقصي والتحري في الموضوع تم الوقوف على العديد من التجاوزات الادارية بالمصلحة المذكورة من قبل نفس الموظفة حيث تبين أنها تولت تسجيل بعض الأشخاص المنتفعين بالضمان الاجتماعي عديد المرات وبلغ عددهم 15 شخصا وتسجيل انتفاعهم بالخدمات الصحية صوريا. وحيث تأكد أن الأفعال المرتكبة من قبل المظنون فيها مخالفة للتراتيب القانونية مستغلة وظيفتها لاستخلاص فائدة لا وجه لها لنفسها أو لغيرها أو للإضرار بالادارة، أحالت الهيئة الملف على القضاء لإجراء التتبعات اللازمة.